الثلاثاء، فبراير 02، 2010

وجوووه مصريه فرحة وسعادة وجووووووووول


مباراة مصر مع غانا في نهائي كأس أفريقيا وحصول المنتخب على الكأس الثالثة على التوالي وتحقيق الإنجاز الإعجاز فقد جاءت المباراة لتحقق السعادة على وجوه المصرين شباب ومسنين ،وكانت فرحة البسطاء فى الريف المصري فرحة عامره ،لتخفف عنهم آلام وأعباء الحياة اليومية   
فقد أمسك شوشة عمران  بالكرسي واستخدموها طبله 

ووقف هذا الحاج محمد الفار الريفي مذهول من الفرحة
ولم يتمالك عم عبدالله الهيتمى العجوز إلى أن  يقول  جوووووووووووول ياجدووووووو 
وهذا الاستاذ مصطفى الهرميل المسن مبهور من أداء المنتخب وجانبه الاستاذ محمد العشرى فخور ببلده وفريقها القومى 
فكانت ضحكة الفوظز والنصر بين عم عبدالله والاسطى عطيه محلاها فرحة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

حدث خطأ في هذه الأداة