الاثنين، يناير 24، 2011

الوفد يشارك فى يوم الغضب

رئيس الوفد بعد أجتماعه مع  شباب الوفد
سنشارك فى يوم الغضب 25 يناير


قرر شباب حزب الوفد المشاركة في مظاهرات الغضب المقررة بعد غد الثلاثاء 25 يناير. عقد عدد من الشباب أعضاء الحزب بالمحافظات إجتماعا مع الدكتور السيد البدوي شحاتة رئيس الوفد لمناقشة رغبتهم في مشاركة شباب مصر في مظاهرات الغضب.
وأوضح شباب الوفد أن رغبتهم في التظاهر تستهدف تأييد موقف القوى الوطنية والشباب الباحثين عن التغيير في البلاد في ظل تردى الأوضاع السياسية وتزوير إرادة الناخبين.
ودعا الشباب إلى حمل لافتات تدعو إلى الوحدة الوطنية والعلم الوطني ورفعها في المظاهرات التي ستجرى في ساحة الشهيد عبد المنعم رياض بوسط القاهرة والمحافظات .
وأشار البدوى خلال اجتماع عقده اليوم مع شباب حزب الوفد إلى أن عددا من قيادات الوفد سيشاركون فى المظاهرات، وعلى رأسهم رامى لكح، ومحمد مصطفى شردى المتحدث الإعلامى للحزب، واتفق البدوى مع شباب الوفد على أن يكتفوا برفع أعلام مصر خلال المظاهرات.
فى الوقت ذاته أعلن الدكنور السيد البدوى  خلال الاجتماع عن عزم الحزب إطلاق قناة إخبارية باسم الوفد وتأسيس جريدة "الوفد ويكلى" لتكون أول جريدة معارضة باللغة الإنجليزية فى مصر.
وأصدر الشباب بيانانحن عنوان لماذا 25 يناير؟!.. لأنه يوم تجلت فيه الكرامة والوطنية آمن فيه رجال الشرطة أن الحق فوق القوة فتصدوا بأسلحتهم الخفيفة وبأرواحهم العظيمة بكل جسارة أمام جيش الاحتلال البريطاني.. جاء قرار وزير الداخلية فؤاد باشا سراج الدين للرجال الذين آمنوا بقيمة هذا الوطن وعظمته فسطروا يوما عظيما من أيام هذا الوطن.
تأتي الذكرى التاسعة والخمسون وتحيط بالوطن أزمات متعددة تكاد تعصف بمستقبله، بينما لدينا برلمان مطعون في شرعيته، وآمال المشاركة الحقيقية في الساحة السياسية تتضاءل وتنتشر صور الفساد في العديد من مؤسسات الدولة وضعف الآليات الرقابية، واختفاء مبدأ المسئولية والمحاسبة، وغلاء متزايد في الأسعار وتراكم في الديون وضعف في الأجور، وارتفاع معدل البطالة، وتفاقم المشكلات الاجتماعية، ولهذا يعلن شباب الوفد مشاركته مع القوى الوطنية في يوم الإرادة الشعبية، ليكون بداية جديدة للكرامة الوطنية.
شباب الوفد ورايه فى يوم 25 
انى اخترتك يا وطنى

يا مه بناديلك

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

حدث خطأ في هذه الأداة