الخميس، أكتوبر 13، 2011

اهلى العجيزى ينتقمون من صاحب المحرقة


أهالي العجيزى ينتقمون من صاحب العقار بحرق العفش الخاص به وأبنه 


 قام الاهالى بمنطقة العجيزى  بالانتقام بحرق شقة مصطفي راضي المتهم فى محرقة الأطفال والشباب والرجال بالمنطقة ،وذلك عقب دفن الشاب عمرو عبد اللطيف النكلاوى 19سنه والذي لقي مصرعه صباح اليوم متأثرا بالحريق
قام الأهالي بالتهجم على العقار ملك المتهم وكسروا الشقة الخاصة به وشقة أبنه وأخرجوا العفش منهم ورموه فى الشارع أمام العقار وأشعلوا النيران فيه ،مما تسبب فى قطع أسلاك الكهرباء بالمنطقة ،مما اضطر شركة الغاز بقطع الغاز أيضا فى المنطقة خوفا من حدوث كارثة أخرى
وكانت  مدينة طنطا قد شهدت نشوب حريق هائل مروع بسبب قيام عدد من البلطجية بإلقاء زجاجة مولو توف كبيرة الحجم من اعلي أحد الأبراج علي الأهالي المتجمهرين في الشارع  احتجاجا على إقامة محطة محمول بسطح البرج مما أدي لاشتعال النيران في ملابس بعضهم وفي واجهة المنزل المجاور للبرج وأسفر ذلك عن إصابة نحو 22 مصاب علي الأقل وتم نقلهم جميعاً لمستشفي الجامعة بطنطا لعلاجهم
تسبب الحادث فى أصاب أهالي بحالة من الرعب والفزع الشديد بمنطقة العجيزي . وإصابة العديد من المواطنين بسبب تحريض  مصطفي محمد راضى 50 سنه  مدرس  للمجموعة من البلطجيه بإلقاء المولوتوف عليهم
مما ترتب عليه إصابة العديد من الرجال والشباب والأطفال بحروق متعددة فى من الرأس  
من ناحية أخرى أمرت نيابة أول طنطا بحبس مصطفي راضي وأسرته أربعة أيام على ذمة التحقيقات وتشديد الحراسة المشددة على منطقة العجيزي بطنطا عقب الإعلان عن وفاة الطفل عمرو النكلاوي متأثرا بحروقه ونقل الجثة إلى مشرحة طنطا والتصريح بدفن الجثة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

حدث خطأ في هذه الأداة