الأحد، يناير 24، 2010

خناقة بين رئيسي حي أول وثاني طنطا


خناقة بين رئيسي حي أول وثاني طنطا 
والتشابك بالايدى والألفاظ النابية إمام الموظفين والاهالى



مهزلة حقيقية شهدتها منطقه الخان بطنطا حيث وقعت مشادة كلاميه بين اللواء زكى الرفاعى رئيس حى ثاني طنطا واللواء أيمن سيف النصر رئيس حي أول تطورت إلى مشاجرة بالايدى وتبادل الشتائم والألفاظ النابية والتي كان بطلها رئيس حي ثاني طنطا الذي ظل يوجه الشتائم لرئيس حي أول بأفظع الشتائم التي يعاقب عليها القانون وانه واطى ومعفن وهيطلع .......؟ أمه ثم واصل سلسله شتائمه وقال امشي من هنا أحسن اضرب .......بال............؟ألجزمه حدث هذا أمام الموظفين والعمال والاهالى اللذين تصادف تواجدهم بالمنطقة بسبب استفسار السكرتير العام المساعد للمحافظة عن المتواجدين بالخان عن طريق جهاز الاسلكى من رئيس حي أول الذي أبلغة بتواجده فما كان من رئيس حي ثاني إلا إن تدخل عبر الاسلكى معتقدا إن رئيس حي أول أوشى عليه للسكرتير العام المساعد وتوجه إليه ووجه له سيلا من السباب والشتائم وقام بدفع العقيد حلمي النجار وكيل شرطة المرافق في صدره وكاد يوقعه أرضا وتهجم على رئيس حي أول وحاول التعدي عليه بالضرب

طلب اللواء أيمن سيف النصر من الدكتور محمود عمارة رئيس مركز ومدينه طنطا بإبلاغ محافظ الغربية بالواقعة وإلا سيتوجه إليه بنفسه ويطلب مقابلته ليروى  له ماحدث من اهانات جارحه
ومما زاد الموقف تأزما قيام رئيس حي ثاني بدفع باب سيارة السكرتير العام المساعد في وجهه عندما حضر لمكان المشاجرة لمتابعه الموقف واستمر في تطاوله على رئيس حي أول وقال له اعلي مافى خيلك اركبه  الأمر الذي دفع السكرتير العام على سنجر لاستدعاء رؤساء الا حياء لمكتبه فورا 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

حدث خطأ في هذه الأداة