الأحد، يونيو 20، 2010

محمد المسيرى........وسط إجراءات أمنية مشددة وحشود من المحاميين


محكمة جنح مستأنف أول طنطا تنظر استئناف حكم المحامين بالحبس 5سنوات
وسط إجراءات أمنية مشددة من أمس السبت عقدت محكمة جنح مستأنف أول طنطا جلستها وسط حشود من المحامين من مختلف المحافظات فقد تم تشديد الحراسة على مبنى محكمة طنطا ووضع الحواجز على المداخل والطرق المؤدية إلى مجمع المحاكم ليلا وشهد ميدان المحطة  بطنطا أمس استعدادات أمنية مكثفة و فرض كردون أمنى حول مجمع المحاكم بطنطا، تحت أشراف اللواء رمزي تعلب مدير امن الغربية وخطة متكاملة من أجهزة البحث الجنائي من محافظات الدلتا وقوات الأمن المركزي ومكافحة الشغب والحماية المدنية وقوات المرور، ووحدات الإسعاف و إغلاق المرور لمنافذ الطرق المؤدية لمجمع المحاكم وتأمين دخول المتقاضين وهيئة الدفاع والإعلام  للمحكمة ويشارك فى تنفيذها  اللواء سامح رضوان مفتش الأمن العام بوسط الدلتا ومعه قائد الأمن المركزي بوسط الدلتا واللواء أبو الفتوح الوردانى مساعد مدير أمن الغربية واللواء سيد جاد الحق مدير مباحث الغربية والعميد رضا طبلية رئيس المباحث بسبب توافد أعداد غفيرة من المحامين على مستوى الجمهورية والجموع الغفيرة التي ستشهد جلسة الاستئناف،وقررت مديرية أمن الغربية تجهيز مكتب بالحماية المدنية المواجه لمجمع المحاكم لمدير أمن الغربية ليكون على مقرية من المشهد المشتعل
من ناحية أخرى عقد سامح عاشور اجتماعان  منفصلان مع المحامين أمس السبت ليلا بغرفة المحامين بالدور الأول والتي تشهد اعتصام المحامين منذ بدء الأزمة واجتماع آخر بنادي المحامين النهري لتهدئة المحامين والظهور بمظهر حضاري وانتظار ما ستسفر عن القضية التي ستفصل فيها محكمة جنح مستأنف ،وقال عاشور أنه لم يحضر الجلسة الأولى ،حتى لا يفسر الأمر بالمزايدة ،لكن الوضع الآن يتطلب تكاتف كافة الجهود لبحث مخرج للأزمة التي ألمت بكل المحامين ،وأن الوقت ليس وقت مزايدة على الآخر لكن المطلوب إرسال رسالة أن المحامين أصحاب حق ويطالبون به بشكل حضاري 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

حدث خطأ في هذه الأداة