الأربعاء، أكتوبر 05، 2011

مقالب القمامة بطنطا


أهالي خمس عزب بالمحلة يهددون 
بقطع طريق المحلة طنطا بسبب إقامة مقلب للقمامة 

مقالب القمامة ثتير حفيظة المواطنين بالغربية

هدد أكثر من 25الف مواطن من اهالى عزب ابوسالم  وابو وافى والقصي وشويقى سعد والقصي الجديدة بقطع طريق المحلة طنطا السريع بسبب قيام مجلس مدينة المحلة بالتعاقد على استئجار ارض لإقامة مقلب للقمامة على الطريق السريع مما يهدد بإصابة المواطنين بالأمراض
كان المستشار محمد عبد القادر محافظ الغربية  قد وافق على غلق مقلب القمامة بقرية الدواخلية بمركز المحلة وتكليف اللواء عبد الرؤف عبد الله رئيس المدينة  بالبحث عن مقلب بديل وتم اختيار اكثر من موقع منها بقرية كفر الجنينة ومحلة حسن مما دفع اهالى القريتين بالقيام بقطع الطريق لمدة يومين وقاموا بإشعال النيران في إطارات السيارات
قام رئيس المدينة بالبحث عن مكان بديل حيث تم الاتفاق على تبوير فدانين على طريق المحلة طنطا السريع بملك رشدى عبد الرحيم البقرى لإقامة المقلب الجديد مما دفع اقالى ال5 عزب للتهديد بقطع الطريق نهائيا
أكد محمد عبد الهادي شعبان والسيد عبد العال من عزبة أبو سالم أن إقامة هذا المقلب في هذه المنطقة يصيب الأهالى والأطفال بالأمراض والالتهابات الرئوية والأمراض المعدية الى  جانب انها مخالفة لقوانين البيئة
إما جمال مرحوم واشرف شليوة من اهالى عزبة القصبي فيطالبون بمنع أقامة هذا المقلب بهذه المنطقة حيث انه يتخلل الكتلة السكنية ولا يجوز إقامة مثل هذه المقالب داخل الكتل السكنية لمخالفتها لقوانين البيئة الى جانب تصاعد الأدخنة الضارة من جراء حرق القمامة
كما طالبو ا بتدخل المستشار محافظ الغربية التدخل السريع لوقف هذة المهزلة ووقف تبوير الاراضى التي تتم في وضح النهار وعلى مرائ ومسمع من المسئولين
كما طالبوة بوقف قيام احد المواطنين بتبوير أكثر من 22فدان بعزبة القصبى لإقامة سوق مواشي على مساحة 6افدنة  وتسقيع باقي الأرض من اجل بيعها ارض فضاء بأسعار خيالية حيث تقع هذه الأرض بعزبة القصبي على الطريق السريع مباشرة بالمخالفة لقوانين إقامة الأسواق وتقاعس العاملين بالإدارة الزراعية وحماية الاراضى عن عدم القيام بتحرير محاضر تبوير لهذه  الأرض ملك صلاح الدين البرلسى الذي ينتحل صفة مستشار وقيامة بتقديم طلب لمحافظة الغربية للتبرع بمبلغ 10 مليون جنية للمحافظة ونسبة 15%من حصيلة السوق والتنازل عنها للمحافظة بعد20 عاما بدلا من 15عام من اجل الاستفادة من تبويرها وبيعها بأسعار خيالية لإقامة منشات سياحية وملاهي
 وأكدوا أن هناك ايادى تعبث بمصالح المواطنين من اجل مصالحهم الخاصة والعمل على تبوير أجود الاراضى الزراعية بالمنطقة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

حدث خطأ في هذه الأداة