الجمعة، مارس 26، 2010

كتب -: محمدالمسيرى الدكتور محمود أباظة فى بيت الأمة بالأسكندرية

الدكتور محمود أباظة رئيس الوفد فى لقاء مع الوفدين بالأسكندرية

تجمع كبير من أجيال الوفد المتعددة
جاء لقاء الدكتور محمود أباظة زعيم الوفد بالأسكندرية فى أطار زيارات رئيس الوفد بالمحافظات لشرح برنامج الوفد ليجمع أجيال مختلفة على مدار تاريخ الوفد فى السنوات القادمة شرح الدكتور محمود أباظة وخطط التحرك للحزب فى المرحلة القادمة من خلال برنامج الوفد الإنتخابى الذى يعبر عن آمال المصرين من خلال التعديل الدستورى
حضر اللقاء كوكبة من الوفدين على مدار السنوات الماضية منذ شيوخ ورجال وشباب
فى مقدمتهم العديد من الوفدين الذين أنضموا  للوفد وهم فى ريعان الشباب أو كانوا طلبة فى أوائل الثمانيات من القرن الماضى ومنهم عد العزيز النحاس المستشار الإعلامى لرئيس الوفد وعضو الهيئة العليا للوفد والمهندس حسين منصور السكرتير المساعد للوفد وعصام شيحه المحامى بالنقض وعضو الهيئة العليا والمستشارالقانونى للوفد ومحمد مهاود نائب رئيس تحرير الوفد ومحمود على عضو الهيئة العليا ورئيس القسم السياسى بالوفد وطارق التهامى عضو الوفد ورئيس تحرير جريدة الشارع المهندس مصطفى رسلان عضو الهيئة العليا للوفد وصلاح سليمان المستشار القانونى للوفد وسعيد عبد الحافظ الباحث القانونى وعضو الوفد وحمادة منصور سكرتير عام الوفد بالأسكندرية وخالد الأمير الصحفى بمكتب الوفد بالأسكندرية وكاتب السطور محمد المسيرى سكرتير مساعد الوفد بالغربية

ومن الشباب العديد منهنو فى مقدمتهم أحمد السكرى وصلاح شرابى ومحمد حفنى وغيرهم من سيحملون لواء الوفد فى المستقبل
ليجمع اللقاء اطياف كثيرة من الوفديين يصعب تجميعها فى وقت واحد لتعود بنا إلى الزمن الجميل للوفد
وعقب اللقاء السياسى خرج زعيم الوفد متجولا على الأقدام فى شارع النبى دانيال حتى تمثال سعد باشا زغلول بمحطة الرمل وسط هتافات الوفدين( عاش الوفد ضمير الأمة)( يحيا الوفد) وسط ترحيب كبير من التجار والمارة بالشارع برئيس الوفد محمود أباظه والتقت زعيم الوفد صورة تزكارية مع شباب الوفد وجموع الوفدين تحت تمثال سعد باشا وداعب العديد منهم قائلا انتم الشباب وغيركم كانوا فى الماضى شباب وأصبحوا رجالا وإمتد بهم العمر  وهم فى داخل الوفد بعد أن أنضموا للوفد وهم شباب صغار
حقا عاش الوفد ضميرالأمة
يحيا الوفد
الدكتور محمود أباظة يرد تحية الجماهير فى شارع النبى دنيال
حشود هائلة مرحبه بزعيم الوفد فى شارع النبى دانيال
محمود على وصلاح سليمان فى مقدمة الوفدين فى شارع النبى دانيال
نهاية الجولة بجوار تمثال سعد باشا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

حدث خطأ في هذه الأداة