الثلاثاء، يناير 04، 2011

مسيرة طلابية بجامعة طنطا تندد بحادث القديسين الاجرامى

دكتورة /هالة فؤاد تسنكر الحادث الاجرامى
وقفة صامته بالملابس السوداء يومى الخميس والجمعة القادم
عماد توماس وقفة الخميس يحضرها كافة القوى السياسية 
الدكتورة/ هاله أحمد فؤاد رئيس جامعة طنطا     تقدمت صفوف الطلاب فى المسيرة الحاشدة التى نظمتها الجامعة للتنديد بالحادث الارهابى الاثيم أمام كنيسة القديسيين بالاسكندرية.
   شارك فى المسيرة السادة نواب رئيس الجامعة وعمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس... وأعضاء اتحاد الطلاب، وحشد كبير من طلاب الجامعة الذين رددوا هتافات تؤكد على الوحدة الوطنية بين نسيج المجتمع المصرى، رافعيين شعارات ترمز الى تعانق الهلال مع الصليب، وتؤكد على رفض الارهاب الذى لا دين له وأن الوحدة الوطنية هى أساس أمن مصر، عاقدين العزم على الوقوف صفاً واحداً ضد شق الصف المصرى.
  وصرحت الدكتورة/ هاله فؤاد أن جامعة طنطا بكافة عناصرها من طلاب وأعضاء هيئة تدريس وعاملين يستنكرون هذا الحادث الارهابى الذى يستهدف فى المقام الاول والاخير أمن مصر كلها... مؤكدة أن مثل هذه الاعمال الاجرامية لن تفت من عضد اللحمة الوطنية والنسيج الواحد للشعب المصرى (بأقباطه ومسلميه) ودعت سيادتها الى تضافر كافة الجهود لملاحقة مدبريى ومنفذى هذا العمل الذى لا دين له ووأد الفتنة الخبيئة فى مهدها.







فيديووقفة جامعة طنطا

من ناحية اخرى يتظم يومى الخميس والجمعة وقفتان للتنديد بالحادث الأجرامى جيث تنظم القوى السياسية بالغربية وقفة صامته يوم الخميس فى الساعة السادسة مساء الخميس أما كنيسة مار جرجس بطنطا بشارع الفاتح للتنديد بالحادث الأرهابى 
وصرح عماد توماس المنسق العام للوقفة الصامته ورئيس لجنة الحريات بحزب الوفد بالغربية ،انه تم توجيه الدعوى لكافة القوى الساسية بالغربية  ولحنة تنسيق الأحزاب برئاسة المهندس فايز حموده رئيس لجنة التنسيق بين الأحزاب والقوى السياسة بالغربية،وسيحضر الوقفة جلال شلبى نقيب المحامين بالغربية وهانى التراس رئيس الاحرار بالغرية وابو المعالى فائق عضو اللجنة المركزية لحزب العمل ولفيف من قيادات الوفد بالغربية واللجنة العامة لشباب الوفد بالغربية برئاسة محمد مبروك الأعلامى بقناة الحياة ورامى المنشاوى الصحفى بالوفد ورئيس تحرير موقع اهالينا عددمن المهتمين بالشأن العام على مسنوى الغربية
كما ينظم شباب الغربيةالجمعةالقادمة،وقفة صامتة بالملابس السوداء حدادا على ضحايا الإرهاب ، و تأكيدا على متانة التلاحم بين عنصري الأمةالمسلمين و المسيحيين ". و أثباتا أن العلاقة الطيبة بين مسلمي وأقباط  مصر  لا يمكن أن تفسد بسبب بعض الأفعال الإرهابية و غير المسئولة من بعض الخارجين عن  القيم المصرية وذلك أمام كنيسة مارى جرجس - شارع على مبارك - طنطا  دوقد نم تحديد مكان التجمع الساعة 4 امام البنك المركزى بشارع الفاتح القريب من كنيسة مار جرجس 
وذلك للتنديد  بالحادث البشع الذى ارتكب بالاسكندلاية ليلةرأس السنة الميلادية






ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

حدث خطأ في هذه الأداة